كشكولي الخاص ستجد فيه آرائي وكتاباتي و خواطري وربما يومياتي .. أتمني أن تستمع بوقتك هنا ومرحبا بك في أي وقت :)

الثلاثاء، 26 يونيو، 2007

فكر كهاكر

أحتاج الي دورة في كيفية تنظيم الوقت والتعامل مع الظروف المتغيرة فهذا الشهر لم أكتب سوي تدوينة واحدة...المهم ...
نرجع لعنوان التدوينة "الهاكر" أو Hacker نسمع كثيرا تلك الكلمة وأول ما يخطر بذهننا هو ذلك الشاب الشرير الذي يعاني من مشاكل نفسية ويرتدي نظارة سوداء وينتظرك في ثنايا الانترنت ليسطو علي معلوماتك الشخصية أو يخترق موقعا ما أو أشياء من هذا القبيل , بعض الهاكر هم من تلك النوعية ويحلو للبعض تسميتهم بكراكرز وليس بهاكرز.
الهاكر بتعريف سريع هو شخص يجيد إستعمال عقله بشكل سريع وجيد في حل الألغاز وينظر للأمور بوجهة نظر غير اعتيادية يبحث عن شئ قد نسيه أحدهم في تصميمه لنظام ما ويعتمد في تفكيره علي طريقة الهندسة العكسية أو Reverse engineering ويحاول أن يوجد حلول مبتكرة للمشاكل والمسائل التي تواجهه ويبحث عن مسارات وطرق جديدة للتفكير ويحاول أن يبحث عن أسباب المشكلات أولا وليس عن حلول لأعراضها ويحاول أن يربط المعطيات ببعضها البعض للوصول للحلول وطبعا له مهارة في العديد من علوم الحاسب الاساسية كالبرمجه والشبكات والرياضيات...الخ.
نحتاج الي أن نفكر مثل الهاكرز في الكثير من المشكلات التي نواجهها في حياتنا العامة فبذلك سنصل لحلول سريعه وأكثر فعالية.
يمكنك أن تختبر قدراتك علي التفكير بتلك الطريقة من خلال لغز صغير يتطلب منك أن تعرف أسماء 23 صفحة موجودة علي موقع اللعبة.
الصفحة الأولي للعبه تبدأ من هنا ومطلوب منك أن تصل لباقي ال23 صفحة:
أنا انتهيت منها للتو ووصلت للنهاية.. خلونا نشوف مين هيقدر يوصل للحل -بدون غش طبعا- :)

الأحد، 10 يونيو، 2007

اشتباك مروري


في عقليات موجودة في مجتمعنا متقدرش تعرف تفسير لتصرفاتهم الغريبة اتكلمت عنهم نقطة ميه في سلسلة ساخرة بعنوان المصريييييين لا ينصح بقرائتها لمرضي ضغط الدم أو القلب.
من أكتر النوعيات اللي بتنرفزني فعلا النوعيات اللي بتتعامل مع المرور والطريق بأسلوب فرد السدر وهو كده واللي مش عاجبه يخبط دماغه في أجدعها حيطه...
يعني خد عندك مثلا وأنت ماشي علي الطريق السريع في الحارة الشمال تلاقي واحد فجاة راح جاي ضارب فرامل ومهدي علي الاخر ويدخل مخالف في U turn مش في اتجاهه مع أن في لفة تانية علي بعد كيلو مثلا بس سعادته مكسل أو مستخسر أنه يمشي الشويه دول ومش مهم بأه اللي جاي وراه يخبط فيه ولا يفاديه ويخبط في اللي جنبه كل اللي حيحصل بعد كده ميلزموش وياعم كبر!!
وخلينا مع الملفات برضه تلاقي واحد تاني مدي اشارة انه هيلف بس مع ذلك ميسيبش الحارة السريعه ويدخل في الحارة البطيئة المخصصه للملف عشان فيها شويه تكسير مثلا أو حتي تكون لو كانت الحارة سليمة وفيها عين القط -ذلك الاختراع المزعج الذي يظهر ليلا- وسيادته مش عايز يمشي فأحاسيسه تترج ولا حاجه ويبدأ يهدي سرعته بكل برود وأهم حاجه انه مديك اشارة انه هيلف -ملتزم أوي يعني- لحد ما يجي أمام فتحة الملف بالضبط ويقوم واقف عشان يلف علي راحته والجاي سريع وراه يتصرف بأي طريقة وربنا معاه بأه ... أو حتي أحيانا تكون الحارة سليمه وزي الفل وتلاقي نفس الحركه برضه.. والله بأقعد أفكر هو بيعمل كده ليه؟! هل مثلا لون الأسفلت اللي في حارة الملف مش عاجبه أو مش لايق مع لون كاوتش العربية ولا حاجه ! أو هل يكون الشخص ده من النوع المحب للتملك فبيكون صعب عليه انه يسيب الحارة السريعه لحد غيره بسهولة كده مثلا ؟!!
نبطل لف في اليوترنات وتعالي لأي دوران -ميدان- ده تلاقي فيه العجب العجاب , المفروض في كل حته في الدنيا الأولوية في الميدان للي جاي من اليسار يعني اللي دخل في الميدان بالفعل تعالي عندنا بأه هتلاقي الأولوية ماشية بنظام لوزعي يعتمد علي نظرية الفوضي الهدامة وهو نظام معتمد ومعمول به عند معظم سائقي السيارات في مصر ألا وهو نظام ((مد البوز)) وهو باختصار :أن تكون الأولوية للي بوز سيارته سبق والنتيجة الحتميه طبعا هي تشوه معظم ((أبواز)) السيارات طبعا وهناك نوعيات من السيارات لا تدخل تحت هذه القاعدة وهي طبعا سيارت النقل التقيل أوي وعربات الكارو أو تلك السيارات التي تعرضت لحوادث عديدة أدت الي احداث عاهات مستديمة بها , جميع تلك الأنواع لها الأولوية في جميع الحالات والأوقات نظرا لموت قلوب سائقيها وعملهم بمبدأ اللي خايف علي نفسه يوسع أو بمبدأ ضربوا الأعور علي عينه...!
طبعا في نوعيات كتيير علي هذه الشاكلة بس بصراحة دمي اتحرق ومش قادر أكمل دلوقت... بس خلاصة الكلام أنك لازم تعمل حسابك دايما لأخطاء الاخرين المحتملة والغير محتملة وربنا يستر ...